أفضل المدارس الخاصة في تركيا | يونايتد للاستشارات التعليمية و الجامعية
×


    أفضل المدارس الخاصة في تركيا

    أفضل المدارس الخاصة في تركيا


    يخضع نظام التعليم في تركيا لرقابة وإشراف الحكومة، عبر وزارة التربية والتعليم، ووفقاً لدستور الجمهورية التركية فحق الحصول على التعليم مصون للجميع.
    التعليم في تركيا إجباري من سن السادسة وحتى الرابعة عشرة، تمتلك المدارس الابتدائية معدل تسجيل حوالي 98%.


    تبدأ السنة الدراسية في المؤسسات التعليمية من منتصف أيلول أو بداية تشرين الأول وتستمر إلى أيار أو بداية حزيران، وهناك أيضاً عطلة في منتصف شباط مدتها أسبوعان.

    مراحل النظام التعليمي:

    • مرحلة الحضانة: التعليم اختياري في هذه المرحلة حتى سن السادسة.

    • التعليم الابتدائي: التعليم الأساسي الزامي ومجاني لمدة ثمان سنوات (خمس سنوات ابتدائية +3 سنوات ثانوية)، من سن السادسة وحتى الرابعة عشرة.

    • التعليم الثانوي: مدة المدرسة الثانوية 4 سنوات، أو تعليم في المدارس الثانوية المهنية من سن 15-17/18. قد يوجد في بعض المدارس سنة إضافية لدراسة اللغة.

    • التعليم العالي: مدة الجامعة 4 سنوات، أو سنتين في المعاهد المهنية العالية. بعض الجامعات تمتلك ستة إضافية لتعلم اللغة. تحت الظروف الطبيعية، مدة دراسة الماجستير سنتان، والدكتوراه من 3 إلى 5 سنوات. تضم هذه الفئة جميع المؤسسات التعليمية التي توفر دراسات عليا، وتقع تحت مراقبة مجلس التعليم العالي.

    تفضل بعض الأسر إرسال أبنائها إلى المدارس الخاصة بدل الحكومية لأسباب مختلفة كإتقان اللغات الأجنبية أو التعلم ضمن نظام يوفر النشاط البدني والفكري بشكل أكبر، لاسيما إن كانت هذه العوائل لا تعاني من مشاكل مادية، ويتوفر عدة مناهج وذلك تبعا لارتباط هؤلاء الطلاب بوزارة التربية والتعليم في بلدانهم.

    ولقد صلت أعداد الطلاب في المدارس الخاصة خلال عامي 2014-2015 نحو 765 ألفاً و 635 طالباً؛ أي بمعدل زيادة 16%. ويرجع الفضل في ذلك إلى دعم الدولة وتشجعيها للطلاب للدراسة داخل المدارس الخاصة.

    ويرجع هذا إلى تشجيع وزارة التربية والتعليم للطلاب من أجل الدراسة داخل المدارس الخاصة.

    واحتلت مدينة "إسطنبول" المركز الأول ضمن المدن صاحبة أعلى نسبة مدارس خاصة، تليها العاصمة "أنقرة" ومدينة "إزمير".

    وسنسلط الضوء في هذه المدونة على بعض أنواع المدارس الخاصة في تركيا ذات التعليم المتميز والمنهاج الذي يعتمده كل نوع:

    المدارس ذات المنهج الأمريكي: 

    تستخدم هذه المدارس اللغة الانجليزية لتدريس المواد الأساسية. وتقوم بتدريس اللغة العربية لأن اللغة العربية هي لغة القرآن الكريم. ونقوم بتدريس اللغة التركية كلغة ثالثة مما يمكن الطلاب من التفاعل مع المجتمع التركي بشكل جيد، وتقوم بالتدريس بطرائق واساليب متنوعة تتضمن أنشطة صفية وغير صفية تنمي مهارات الطلاب التي تمكنهم من حل المشاكل التي قد تصادفهم في حياتهم اليومية.

    المدرسين يستخدمون العديد من طرق التعلم والتقييم طبقا لاحتياج يتمتع الطلاب فيها باستخدام أحدث وسائل التعلم من معامل للكيمياء والاحياء والفيزياء ومعامل الكومبيوتر وايضا الفصول المعدة بأحدث الوسائل التعليمية.

    المدارس ذات المنهج العراقي: 

    وهي مدارس أهلية على نفس المنهاج العراقي في بعض المدن التركية والتي بلغت هذا العام خمس وعشرون مدرسة موزعة في المدن التركية، وقامت بتوفير الأبنية والمناخ المناسب للطلبة مـــن حيث سعة المكان ونوع البناء والتأثيث واللوازم التربوية وتنوع المرافق العلميــــة والكادر التدريسي الرصين والقاعات الخاصة بالأنشطة اللاصفية والمختبرات العلمية والصفوف الدرسية بمواصفات عالمية والتي تعتبر كفيلة بزيادة مهارات الطلبة الذهنية.

    وتحرص إدارات المدارس على إقامة المعارض والمهرجانات العلمية والفنية والأدبية ووسائل متعددة في العملية التربوية ونشاطات ترفيهية، كما تحرص أيضا على تجديد وبناء المهارات اللازمة في المدرسة من خلال البرامج التدريبية وأساليب الإشراف والتقويم المتنوعة.

    استقبلت المدارس العديد من المسؤولين العراقيين والأتراك ومن دول أخرى للاطلاع والتعرف على المنهاج ومستوى التعليم في العراق ونقل صورة مضيئة عن حضارته وتشريف اسم العراق في كل محفل علمي وتربوي.

    المدارس ذات المنهج الليبي: 

    تعتبر الدراسة في المدارس الليبية في اسطنبول سهلة نسبياً باعتبار المنهج الليبي الذي يراعي إعداد الطالب علميا بشكل جيد ويؤهله لخوض أي تجربة دراسية في الجامعات,  بالإضافة إلى بعده عن التعقيد والحشو الذي يرهق الطالب ويكلفه الكثير من الجهد والعمل , كما تعتبر الدراسة في مدينة بهذه الجمال والشهرة حلما للكثير من الطلبة العرب الذين يرغبون بالدراسة ضمن ظروف تساعدهم على التحصيل العلمي والترفيه , يعتبر المنهاج الليبي منهجا سهلا لبعده عن التعقيد والتكلف وخلوه من الحشو الذي لا فائدة منه , كما يعتبر منهجا دسما كافيا لتأهيل الطالب للدراسة الجامعية وتزويده بثقافة كافية .

    ويرافق برنامج الدراسة السنوي عادة رحلات ترفيهية من حين لأخر ليتمكن الطالب من الاستمتاع والتخلص من ضغوط الدراسة والغربة والتي قد تؤثر على تحصيله العلمي , وتجعل الطالب يشعر أنه ضمن أسرته وكل ذلك تحت رقابة وإشراف إدارة المدرسة.

    المدارس ذات المنهج السوداني: 

    تقدم تعليم جيد وتربية فاضلة، وجهزت مدارسها تجهيزاً كاملاً من ساحات وصالات رياضية ومعمل للحاسب الآلي و للعلوم والمكتبة، أما الفصول فمجهزة تجهيز تام.

    يعتمد المنهاج السوداني والثقافة السودانية المعمول بها في السودان بمدارس المجلس الافريقي للتعليم الخاص.

     وأخيراً فإن زيادة عدد الطلاب في المدارس الخاصة في تركيا جاء نتيجة لجودة التعليم والتجهيز الأمثل لهذه المدارس ليتكسب الطالب العلوم المتنوعة ويرتقي بمستواه العلمي والدراسي إلى المستوى الأمثل.

    مقالات أخرى قد تهمك :

    1- تركيا تستقطب الأكاديميين الأجانب للعمل في جامعاتها.

    2- تركيا ترفع الإنفاق على البحوث العلمية.


مشاركة على :


تعليقاتكم

وائل عبد العزيز كامل حسن

30/11/2019

5/5.0

السلام عليكم ورحمه الله كنت بسأل عن مدرسه في تركيا داخليه بدايه من صف ثالث اعدادي لابني عبد العزيز حيث إنني مقيم بقطر وحابب أعلم أبني في تركيا من الصف الثالث الاعدادي الي المرحله الجامعيه لذلك أردت المشوره . وائل عبد العزيز 0097430260668

جمانة المربد

30/06/2019

5/5.0

التقرير شامل كل شيئ الا الاسسعار يعني ممكن نعرف اعلى قسط واقل قسط









النشرة البريدية

اشترك ليصلك كل ماهو جديد لدينا


نحترم خصوصيتكم
© كافة الحقوق محفوظة ليونايتد للاستشارات التعليمية و الجامعية